كلية الدعوة الإسلامية


مدير الجامعة يعقد اجتماع تفاكري مع منظمة مستبشرون الخيرية وكلية الدعوة الإسلامية الأول من ابريل 2020م.

                     في اطار الانتشار المجتمعي، وتفعيل العمل الإداري المشترك عقد اجتماع عمل يوم الثلاثاء 1/4/2020م الساعة الحادية عشر صباحاً بمركز الطالبات، مكتب البروفيسور الحسن المثنى عمر الفاروق مدير الجامعة.

 وكان لقاء تفاكرياً لبعض موضوعات الكلية ومركز الطالبات، بتشريف ممثل منظمة مستبشرون الخيرية، التي ظلت تعمل دائماً شريكا ببرامج الجامعة وخصوصاً كلية الدعوة الإسلامية، وقد واسهمت المنظمة بإنشاء المكاتب والقاعات بالكلية، والمشاركة في البرامج الدعوية مثل: "المخيمات الدعوية للطلاب، والتدريب للأئمة والدعاة، والقوافل الدعوية، ودعم الطلاب المعسرين وغيرها من المشاركات الهادفة تجاه العلم والدعوة والمجتمع"، وفي جلسة الاجتماع تم مناقشة بعض المشكلات الخاصة بالطلاب كمشكلة القاعات، ومشكلة المياه لداخلية الطلاب، وقد بشر د.عبد المولى الطاهر ممثل منظمة مستبشرون الخيرية بانه سوف يسعى لحل مشكلة القاعات ومشكلة المياه وبعض المشكلات الأخرى، وقد سجل وفد الاجتماع بقيادة البروفيسور مدير الجامعة الحسن المثنى عمر الفاروق مع ممثل المنظمة ومدير مركز الطالبات، والدكتور وكيل الجامعة صديق عطا المنان والمراقب المالي، والمهندس منتصر بالشئون الهندسية وعميد كلية الدعوة د. محمد آدم عيسى ونائبته بمركز الطالبات، ورئيس قسم الجودة بكلية الدعوة الإسلامية زيارةً تفقدية لمكان انشاء القاعات الدراسة لكلية الدعوة الإسلامية وكلية التمريض، وكانت المساحة المقدرة للإنشاء بلغت مائة متر مربه (100متر2) ومن ثم تمت زيارة كلية التمريض والوقوف على مشكلة القاعات والمعمل بها، وتم تحديد يوم الثلاثاء القادم 8/4/2020م برنامج زيارة عملية لحل مشكلة مياه الطلاب بالداخليات، كما ثمن البروفيسور مدير الجامعة على جهود منظمة مستبشرون الخيرية تجاه الجامعة والمجتمع ووعد بضم عضوية من منظمة مستبشرون لمجلس أمناء الجامعة.

             وفي ختام اللقاء تم تسليم البروفيسور مدير الجامعة ملفاً كاملاً لمشروعات كلية الدعوة الإسلامية واحتياجاتها، وكان من ضمن هذه المشروعات إعمار الكلية وبناء المجمع الإسلامي، وتعيينات الأساتذة لقسم الدراسات الأفريقية والآسيوية، ومطلوبات الجودة بالكلية والبرامج الدعوية من إدارة التدريب والنشاط الدعوي، ختم اللقاء عقب صلاة الظهر في تمام الساعة الواحدة ظهرا.

اللقاء التفاكري